تطورات جديدة في ازمة ارتفاع كروت الشحن

img

شهد المجتمع المصري حالة من الجدل , سادت حالة من الغليان والغضب  لدي جميع فئات الشعب المصري نتيجة ارتفاع أسعار كروت الشحن في الثلاث شركات الاتصالات  فودافون, اتصالات, موبينيل بالإضافة الي تقليل قيمة الكارت بنسبة 30% ,ومما زاد الأمر سوءا ان هذا الارتفاع جاء متزامنا مع غلاء أسعار المواد الغذائية وجميع الخدمات مثل الكهرباء والمياه .  

كانت الشركات قد قررت تقليل قيمة كارت الشحن في 29 سبتمبر الماضي , بعد فرض ضريبة علي الشركات من الحكومة قد بلغت 36% , وادي ذلك الي حدوث نقص في كروت الشحن وقلة المعروض منها , وبيع التجار لها باعلي من سعرها الحقيقي مستغلين  الفرصة , بالإضافة إلي ان شركات الاتصالات قد أعطت لهم فرصة لبيع ماهو مخزون لديهم حتي لا يتكبدوا خسائر كبيرة ولكنهم باعوها بأكثر من سعرها استغلالا للازمة ,وادي ذلك لوجود سوق سوداء .

 وفي اطار ذلك صرح إيهاب سعيد رئيس شعبة مراكز الاتصالات بالاتحاد العام للغرف التجارية ان الشركات أنتجت الكثير من كروت الشحن وضختها إلي السوق لإنهاء الأزمة , وتنظيم الأسعار لمحاربة جشع التجار , ومواجهة الطلب المتزايد علي الكروت من الجمهور , وأعلنت أن الأسعار الجديدة كالتالي :

الكارت فئة الـ5 جنيهات بسعر بيع 5 جنيهات، والرصيد المتاح 3.5 جنيه، وكارت الـ10 جنيهات بسعر بيع 10 جنيهات، والرصيد المتاح 7 جنيهات، وكارت 100 جنيه بسعر بيع 100 جنيه، وبرصيد متاح 70 جنيها.

وأضاف أن هذه الأسعار شاملة ضريبة القيمة المضافة وضريبة الجدول ومصاريف التشغيل , ويجب علي العملاء عدم شراء الكارت بغير الاسعار المقررة والابلاغ عن أي مخالفات عن طريق الاتصال برقم خدمة الجمهور 155 .

 

الكاتب فريق الموقع

فريق الموقع

مواضيع متعلقة

اترك رداً